مسابقة أحلى قصة

اضغط هنا الآن لدخول الشات

khorno147

عضو
إنضم
29 أغسطس 2021
المشاركات
28
النوع
سحاقية
هو انا ما رح احكي اول مغامرة الي
رح احكي اقوى مغامرة واكتر متعة حسيتها
لما بالجامعة فتت مع صاحبتي الليزبيان لكافيه الجامعة وكان فاضي وبلشنا نحسس ع بعض من تحت الطاولة
سخنت عليها وشفشفتها كلها واخدتها ركض ع الحمامات
فتنا الحمام سوا وشلحت وفوتت راسها بكسي وهي بتلحسلي كسي وبتشد شعرتي بسنانا وبعدها مسكت المكنسة يلي بالحمام وغرقتها بالكريم وفوتهها لكسي
صرخت صراخ من المتعة ما نساه بحياتي
حسيت الجامعة كلها اجت ع صوتي
وبعدها صارت تلعبي بريش المكنسة فوق كسي
وانا من الولع والحرارة جبت ظهري كله جوا تمها
شلحتها بنطلونها وفوتت ايدي كلها جوا كسها
صرخت الشرموطة بصوت عالي خلتني اولع عليها اكتر
قعدت فوقها وصرت بحك كسي بكسها
ناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااار كان هاد اليوم
ادفع عمري كله واعيشه تاني
 

saidm

عضو جديد
إنضم
22 أكتوبر 2021
المشاركات
10
النوع
متحرر
انا هحكلكم عن موقف حقيقي ومغامره كانت هتودينى فى ستين داهيه

انا 36 سنه من القاهره

دايما هائج وتعبان لازم اجبهم مره الصبح ومره بالليل متزوج بس مراتي مش مكفياني وبتتعب من العلاقة بسرعة مجودها قليل المهم
بحاول اشبع رغباتي المكبوته بالبحث عن ست تكون هايجه ومشتهيه
بضعف امام الستات وخصوصا النسوان الى طظها كبيره مرسومه عيني مبتنزلش من عليها خالص
المهم كنت راكب اتوبيس فى مره وراكب من اول الخط وانا قاعد جامب الشباك فى الكرسي المجوز وعيني مش عايزه تنزل من طياظ الستات فى الشارع
جت محطه الاتوبيس وعنيا جت على ست واقفة على المحطه لمحتها من بعيد قبل الاتوبيس ميقف كانت لبسه عباية وجسمها وطيظها حاجةكده تخلي الي ميقفش يقف
المهم بصيت فى عنيها ورحت باصص على طظها وبزازها وتعمد ذالك ابتسمت ابتسامه خفيفة وركبت الاتوبيس هيا وجوزها وكنت طاير من الفرحة
المهم خناقة بسيطه هيا وجوزها على يقعدو فين فى الاتوبيس هو عايز قدام وهيا مصممه تقعد ورا المهم جم وقعدو امامي مع اني الاتوبيس لسه طالع وفاضي
وانا هجت جدا وحسيت انها جيالي وكنت متاكد من ده وعرفت انها شرموطه وجوزها دلدول الاتوبيس اتزحم بعد 3او اربع محطات
وانا قاعد وراها بفكر اعمل ايه مع الست دى عايز الغيها المهم اتشجعت ورحت من جامب الازاز حاطط ايدي على فرده من طيظها قامت اتنفضض جوزها بيقولها في ايه قلتلو اكهربت من الحديده
وانا دمي نشف كنت مرعوب انها تتكلم واطمنت لما سكتت المهم رحت مكمل وفضلت العب في طيظها السخنه وزبيى واقف من الهيجان وكل تفكيري ازاى اتواصل معاها تاني المهم انا معايا كروت شخصيه بصفتى كهربائي فيها ارقامي المهم طلعت كارت وامت حاطو على رجليها اكنو وقع مني ورحت مكلم واحد صاحبي فى التلفون وازعك واقولو ابقى اتصل وهستنا تلفونك
مفيش ساعة والتلفون رن واسمعت اجمل صوت بيقولى الووووو يافلان انت الكهربائي فلان قولتلها انا قلتلي ينفع تبدا شغل ومتكملوش قلتلها شغل ايه انا بتكلم وانا مش متاكد مين الي بيكلمنى قالتلى الشغل الى عملتو فى الاتوبيس قولتلها هو انتى اتعرفت عليها واتفقنا على ميعاد هيا تيجيلى فيه انا الشقه عندي فاضية 3 ايام فى الشهر عشان مراتي بتروح عند اهلها

المهم جت فى الميعاد وقلعت العباية ودخلت اوضة النوم عندي وقفلت الباب ولما خرجت شوفت اجمل ست فى حياتي لبسه لانجيري اسود باندر وسنتيانه احمر بصراحةهجت لدرجة مش عارف انطق الكلام من الهيجان ونفسي بتنفسو ببطئ
جريت عليا وحضنتني ورحت انا مسكها من طيظها وشديت عليهم راحت مسكه شفيفي مص لدرجة انا حسيت بتنميل فيهم
رحت فضلت ابوس في رقبتها وانزل سنه سنه على جسمها كلو وهيا عماله تتاوى من الهيجان
نزلت الحس كسها كانت رشه عليه ريحة جميله اوي هيجتنى اوي كنت مش بلحسو لا كنت بفركو بين شفيفي وهيا على كلمه واحده لا بلاش كده وتتاوئ بصوت
وانا هايج من صوتها وعمال ازود اللحس وهيا مفيش في بقها غير لا بلاش كده نكني لا بلاش كدة نيكني
دخلت اوضه النوم تجري وانا جريت وراها رحت مسكها حضنها وابوسها من شفيفها راحت سحباني عليها وقعت انا وهيا على السرير
راحت فتحت رجليها رحت مدخلو وهيا رايحة فى عالم تاني قامت حضناني بضوفرها عورتني وانا مش حاسس بالام من المتعة ورحت مخرجو من كسها وجبتهم على وشها
وخلصنا قامت روحت وفضلنا مع بعض لفتره نتقابل وبعد كده علقتنا مع بعض حصلها فتور وسبنا بعض
وكانت اجمل واجرئ موقف حصل معايا فى حياتي
 
أكتب تعليق…
Comment
أكتب تعليق…

متعة بس

عضو نشيط
إنضم
4 أكتوبر 2020
المشاركات
476
العمر
22
الإقامة
مصر
النوع
ذكر عاشق النساء
انا بقالي فترة كبيرة هنا في المنتدى لكن مفكرتش اكتب قصة من تجاربي و الموضوع هنا بصراحة شجعني اني اكتب اول قصة ليا هنا،
افضل تجاربي الجنسية
انا فاكر بدات ابحث و اقرا في عالم الجنس من وانا عندي ١٥ سنة كنت شغوف جدا و كل ما كبرت كل ما زادت طاقتي وحماسي اني اجرب احس بكل حاجة قراءتها عن الجنس و عن البنات لحد ما في شهر ديسمبر في عيد ميلادي ال١٨ بابا فاجئني بهدية عيد ميلادي وهيا تذكرة سفر لتركيا .. نبذة صغيرة من غير تفاصيل عن حياتي انا مصري بس مولود وعايش برا طول عمري و حصلت السفرية دي اول ما رجعنا نعيش في مصر كتحفيز من والدي ان رجوعي مصر مكنش نهاية المطاف وفعلا هشكره جدا بعدين لما تعرفه ايه اللي حصل معايا لما روحت تركيا .. المهم سافرنا انا واهلي و نزلنا في فندق ٥ نجوم فالعاصمة انقرة وكانت مدة الزيارة اسبوعين المهم انا من طبعي بحب استكشف و اغامر و فعلا نزلت الشارع و فضلت اتفرج على المحلات و الناس لحد ما شفت بنت خطفت عيني واقفة عند ستاند كدة بتتفرج على كتب البنت كانت تقريبا في نفس سني سمرة شوية و جسمها ممشوق و كيرڤي و كانت في اليوم ده لابسة بنطلون ضيق اوي لدرجة ان كل فردة من طيازها متقسمة بالتفصيل الممل و سويت شيرت قصير مخلي بطنها باينة و شعرها كان واصل لنص ظهرها وكانت مغطياه من فوق بطاقية من بتوع الشتا عشان كانت الدنيا برد اوي المهم انا بحب اتكلم انجليزي جدا و حبيت اصيع عليها شوية واتكلم معاها على إني اجنبي و محتاج مساعدة اعرف الاماكن اكتر في البلد المهم دخلت عليها و اتفاجئت لما سالتها عن اسمها اللي هوا"مريم" والمفاجاة كمان انها طلعت من اليمن و اتعرفنا و بدانا نتكلم و طلعت اصلا جاية سياحة زيي و بقالها اسبوع في البلد بس انا اول ما عرفت اعترفتلها على طول قد ايه هيا جميلة بصراحة مقدرتش امسك نفسي من اني ابص على صدرها وانا بكلمها كانو مدورين كدة و حجمهم في حجم الكانتلوب! وفلقة بزازها كانت باينة و كل ما كنّا نتكلم و اضحكها كانت تتهز جامد وبزازها يترجو معاها فكان منظر رهيب هيجني اوي .. انا اه في الوقت مكنتش لسة نمت مع واحدة بس كان ليا تجارب بسيطة قبل ما اجي مصر مع كذا بنت… المهم عزمتها على حاجة سخنة نشربها وقعدنا نتكلم اكتر و لما عرفت اني مصري حسيتها اعجبت بيا اكتر و اعجبت بخفت دمي وانا رغم البرود اللي كنت بحاول ابينو قدامها الا انو من جوايا كنت مولع من حلاوتها و جمالها بشرتها السمرة كانت ناعمة اوي وحسيت انو جلدها بيلمع من كتر ما كانت مهتمية بيها شعرها الناعم اللي نازل على بزازها ولا بطنها الرشيقة اللي كانت حاطة حلق في صرة بطنها ولا شفايفهاالتخينة اللي كلها انوثة..
المهم فضلنا نتكلم لحد ما تليفونها رن و قالتلي انها لازم تمشي واننا هنتقابل تاني و قامت سلمت عليا و حضنتني و مشيت طبعا انا بعد المقابلة دي اتهوست بيها و بقيت بفكر ازاي اجيبهالها اني هموت و اشوف جسمها من غير هدوم! بصراحة بعدها اتشغلت مع اهلي في زيارة مناطق كتير و استكشاف المدينة اللي نزلنا فيها بس كان بالي مشغول بمريم اوي و كنت مستغرب ليه هيا ماتصلتش بيا تاني زي ما وعدتني و في يوم واحنا راجعين بالليل انا واهلي كنت تعبان اوي هما طلعو الاوضة بس انا قلت استريح في اللوبي بتاع الاوتيل واشرب حاجة وانا بتفرج على فرقة كانت وتعزف وفجاة الاقي مريم معدية من قدامي و هيا شكلها زعلان اوي و خارجة على برا انا طلعت وراها و لحقتها

انا: مريم! استني مالك بس شكلك زعلان؟

مريم: بعد اذنك محتاجة اكون لحالي

انا: اوك براحتك بس مينفعش تخرجي لوحدك في وقت زي ده وخصوصا انك متعرفيش حاجة هنا اوي.. ممكن امشي معاكي بس من غير ما اتكلم لو ده مش هيضايقك عشان اكون مطمن عليكي؟

بعد مناهدة طويلة مريم وافقت و مشينا شوية و كانت عمالة تكلم نفسها و من الواضح كدة انو في عندها مشاكل اسرية كبيرة المهم انا مكنتش عارف اقول ايه وقتها بصراحة حسيت اني لو اتكلمت هتتعصب عليا و تسيبني و تمشي فخطرت على بالي فكرة اني اغني انا صوتي مش حلو اوي بس قلت اجرب يمكن مودها يتغير و فعلا وقفت كدة وركزت معايا و طلبت مني اني اغنليها وافقت وقَعَدت اغنيلها شوية لحد ما بدات تهدى و بدات تفتح و تتكلم معايا عن قد ايه اهلها مش مبسوطين في حياتهم لدرجة انو هيا طلبت تاخد قوضة لوحدها عشان مينكدوش عليها في السفرية بس من الواضح انها كانت خناقة كبيرة و قعدت اسمعلها و عرفت انو مامتها سابت الاوتيل و ابوها طلع وراها و طلب منها انها تفضل في قوضتها ومتتحركش .. طبعا اناسمعت ده و فرحت جدا دي انسب فرصة اني احاول انام معاها .. المهم اتمشينا كتير و قضينا ليلة حلوة اوي وانا كنت تعبان اصلا و لما وصلنا الاوتيل تاني حاولت ابين لها اني طالع استريح عشان كان يوم متعب

مريم: انت اليوم غيرت مودي و بسطتني كتير

انا: مبسوط اني فرحتك النهاردة، هسيبك بقى عشان اطلع استريح شوية

مريم: عشان كذا ما رح تطلع بدون ما ابسطك و اعملك مفاجاة

انا: مفاجاة اي بس لا بجد شكرا والله انا فرحت لفرحك بجد

بس مريم اصرت و اخدتني على الاوضة بتاعتها و طلبت مني اني اصبر مدخلش الاوضة لحد ما تندهلي وفعلا فضلت واقف في الطرقة برا مستني حاولي ربع ساعة كدة سمعتها بتنده عليا بصوت رقيق و لما دخلت لاقيت منظر خلى زبري هيقطع البنطلون !!
(هوصفلكم المشهد)
مريم واقفة واقفت مودلز لابسة قميص نوم اسود عبارة عن برا و اندر و كانو متوصلين لبعض بشبك صغير كدة خفيف بس سكسي اوي مجسم كل حتة في جسمها انا مصدقتش عيوني بجد قلتها

ايه ده انا مكنتش متوقع انو دي هتبقى المفاجاة مريم قربت مني و كانت حاطة برفيوم حريمي سكسي فشخ قلعتني الجاكيت و التيشرت و جت عند البنطلون و فضلت تحسس على وراكي و طيزي و لما جت عند زبري و قفت ومكملتش و ضحكتلي وطلبت مني اني اقلع هدومي و انام على السرير وفعلا عملت كدا ولاقيتها جاية بزيت دافي حطيته على ظهري و بدات تعملي مساج في كل حتة في جسمي انا بصراحة اتخدرت و نزلت عند زبري و براحة اوي قالتلي جاهز ضحكتلها و كان قلبي بيدق بسرعة اوي و بدات اهيج و هيا فضلت تمسك زبري ترج فيه و تدلكه بايديها و هيا بتبوس كل حتة في بطني انا كنت مغمض عيني و مستمتع فشخ لحد ما نزلت تحت و بدات تبوس راس زبري بشفايفها التخينة انا هنا فتحت عيني لاقيتها راكبة فوق جسمي ومصدرالي طيازها اللي كانو سُمر اوي و مشدودين انا على طول قمت قافش في طيازها جامد و قعدت ادعك فيهم و حشرت وشي في الاندر الاسود بتاعها وقعدت اشم والحس فلقة طيازها وهيا بدات تمص زبري بحب و عشق انا كنت اول مرة احسه فعلا حسيت شفايفها بتشفط زبري لحد ما اتعدلنا و فضلت ابص في عنيها و ابوس رقبتها و اشم ريحتها السكسي و كنت على قد ما اقدر اشوقها و اهيجها اني اقرب من شفايفها بس من غير ما ابوسها وطبعا البزاز اللي اتهبلت عليهم اول ماقابلتها نزلت فيهم دعك و تقفيش و بقيت اعصر حلماتها الطوال وكان لونهم بني غامق اوي واول ما نزلت امص و ارضع فيهم لاقيتها بتفتح رجليها و جابت الاندر على جنب و قامت شداني من شعري جامد نحيت وشها و ضمتني عليها بعد ما دخلت زبري في كسها و فضلت تمص في شفايفي و انا بنيكها بدات براحة بس معرفتش افضل بالسرعة دي من كتر هيجانها وحماسها بدات ارزع في كسها كل ما بحاول ابوس رقبتها كانت بتشدني عشان افضل ابوس شفايفها وده كان بيهجني اكتر و مخلي زبري ناشف اوي .. فضلت انيكها حبة حلوين انا فاكر لدرجة اننا كنا غرقانين في عرقنا و عمال اسمع صوتها وهيا بتقول ااح و اااه فعلا كيفتها على الاخر لحد ماجبتهم على بطنها و نمت فوقيها وهيا حضناني وفضلنا نبوس بعض كتير اوي و ببطء لحد ما تليفونها رن و لبست و مشيت فعلا كانت احلى هدية فضلنا على الحال ده طول السفرية بتاعتي جربت معاه حاجات كتير من اللي كنت بقرأها وانا صغير سبت نفسي بجد للوحش المكبوت اللي فضل جوايا انو يطلع و مفكرش كتير.
انا فاكر في يوم جربنا انها تكون هيا السادية و يوم انا اللي اسيطر عليها و احلى حاجة لمًا كنا بنمثل مقاطع مثيرة من افلامنا المفضلة بس كنا بنزود عليها ونتخيل مشاهد جنسية احنا نتفق عليها و نمثلها ونطبقها سوى .. مكنش مجرد سكس وخلاص كانت عسولة و رقيقة و راقية جدا بجد قدرت اني اعيش معاها اوقات روعة مريم و للاسف سافرت قبلي ب ٣ ايام و فضلنا نتواصل على الانترنت بس محصلش نصيب انو نتقابل تاني. حصل معايا تجارب جنسية كتيرة بعدها بس دي عمري ما هنساها اه ندمت اني ماكلتش كسها بس مش هنسى اول ما زبري دخل فيها.. احساس لا يوصف

اتمنى تكون عجبتكم القصة و اسف على الاطالة لكنها واحدة من المفضلات عندي ♥️
 
أكتب تعليق…
Comment
أكتب تعليق…
إنضم
14 نوفمبر 2021
المشاركات
5
العمر
33
الإقامة
السعودية
النوع
أنثى
كلنا عندنا ماضي وكلنا عندنا قصص ، أنا هنا أبغى أسمع قصة كل واحد فيكم سواء بنت أو ولد ، إيش عملت ف حياتك مغامرة جنسية ؟ ممكن مع صحبتك وممكن مع صاحبك وممكن زوجة عمك أو زوجة الجيران ، وممكن مع عامل غلبان في الشارع وممكن مع أم صاحبك وكل واحد عنده اللي يقوله ، أبغى أسمع منكم قصص حقيقية مو تأليف ، وأحسن قصة تفوز يحصل صاحبها بعضوية خضراء ولقب من إختياري بالاتفاق مع @حمادة المصري وآخر موعد نفس اليوم ونفس الساعة الأسبوع الجاي ، تشاو 💕

رجاء كتابة قصص مباشرة وعدم كتابة أي شيء آخر ( الإدارة )
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
أكتب تعليق…
Comment
أكتب تعليق…
إنضم
30 سبتمبر 2021
المشاركات
44
النوع
فحل
قصه استمرت لخمس سنين مع زوج و مراته
هو سالب ديوث اتعرفت عليه عن طريق شغلي القديم و لما سبت الشغل كنا علي اتصال ببعض و ابتدي يحكيلي عن مراته واحده واحده انه مخنوق منها و قرفان و مشاكل لحد ما فشخته لوحده و بعد كده بقيت بفشخهم سوا ..
الفكرة اني بدور علي زوجين اخرين لعلاقه مستمرة و مش لاقي
 
أكتب تعليق…
Comment
أكتب تعليق…

هاشم الديب

عضو جديد
إنضم
7 نوفمبر 2021
المشاركات
12
العمر
28
الإقامة
مصر
النوع
ذكر
قصتي كانت مع بنت عمي كانت اكبر مني بكتير كنت وقتها انا عمري لايتعدي ١٠ سنوات وهي كانت في العشرينات هي والدها متوفي ووالدها كثيره الخروج كانت اول ما تخرج امها بنت عمي تنادي عليا ادخل تقولي تعالي نلعب مع بعض عروسه وعريس وترضعني من برزاها وكنت انيكها من كسها كان وقتها زبي صغير استمرت العلاقه دي سنتين لحد ماهي اتزوجت وبعدها ب ٧ سنوات اترملت وفضلت قدامي وطلبت مني تنزل معي شغل شغلتها معي في محل خاص بيا والكلام بدا بينا والهزار بايد لحد مافكرتها فضلت تضحك لكن انا اللي تقيل عليها مستني تيجي منها وحنيكها
 
أكتب تعليق…
1 Comment
نسونجي وزبير
نسونجي وزبير commented
يعني لما كنت عيل زوبرك دخل كوس بنت عمك ولا تفريش وخلاص؟
 
أكتب تعليق…

كتابة موضوع أو تعليق له قواعد وقوانين يجب أن تتبعها حتى لا يتم حظر عضويتك

اقرأها من خلال هذا الرابط قواعد وقوانين المشاركة 

وللتذكير السريع

  1. ممنوع كتابة أرقام هواتف أو حسابات أي مواقع تواصل إجتماعي أو برامج شات
  2. يجب أن يحتوي موضوع على كم مقبول من الكلمات التكست
  3. ممنوع منعا باتاً وضع صورة قضيب بالتعليقات
  4. ممنوع عمل موضوع صور قضيبي 
  5. ممنوع نشر موضوع عبارة عن صورة بدون مقدمة مكتوبة
  6. يجب أن يكون عنوان موضوعك عبارة من الممكن أن يبحث عنها زائر في جوجل
  7. أي شيء تنشره لا يمكن حذفه بعد ذلك

المواضيع المتشابهة

أعلى